Saturday, September 15, 2007

شعور لطيف بالجوع

رمضان عندما كنا صغارا كان شهرا للتحدي من يصوم الشهر كله... من يا ترى يقوم الليل أكثر... من يقرأ القران كله...إيه


رمضان عندما كنا صغارا كان شهرا يشتاق إليه... كان شهرا للزيارة و اللعب كان شهرا ينتظر ليس فقط لموائد تتلألأ... و لا ..ليس فقط لأجل القطايف:) و لكن لأجل كل المجتمعين في بيت جدي رحمه الله... ايه


رمضان و جدي متلازمان في الذاكرة... فلكل حفيد فانوس من مصر يضيء بألوان سحرية... رحمك الله يا جدي فقد كنت تعرف أن لرمضان بهجة ينبغي أن يعرفها الصغار و الكبار... ايه


رمضان عندما كنا صغارا كان يأتي بالوقار... كان يصحو كل من في البيت وقت السحور حتى وإن كان رغما عنه و عن فرك العيون المغمضة... كان هناك من يأكل نصف نائم فيضحك أهل البيت و تبتسم القلوب قبل العيون... ايه


رمضان عندما كنا صغارا كان يعني أن نصلي الفجر أن نسمع صوت أبي يصدح بالصلاة... أن لن يدخن اليوم أحد... اييه


رمضان عندما كنا صغارا... كلا... بل رمضان عندما كنا كبارا كان أجمل... فكل عام و أنتم بخير و عسى أن نعود كبارا... ه




This post is inspired by sha3teely's post وينك يا رمضان...



2 comments:

Anonymous said...

اييييه ... يا رمضان زمان

Bilalٍ said...

يا أبو الكيلاني، الناس هلأ فاهمين رمضان خطأ
لازم نمضي وقت الصيام بأي وسيلة عشان نخلص هاليوم، يعني نوم ومسلسلات وأشياء مسلية
وبعدين فطور من الآخر
وبعدين بيجي الجد
سهرات لطيفة مع الشباب والصبايا في الكافيه والخيم، وممكن شده وإذا مابدك تتطلع في عندك 40 مسلسل تحضرهم..
وقال الحكومة أخرت الدوام الصبح عشان الناس تصلي بالليل!
كتير كول جو رمضان، لذيذ جدا، جمعة العائلة والسهرات الرمضانية