Tuesday, October 2, 2007

قصة حقيقية لطفل أردني على الجزيرة

على موقع الجزيرة كتبت كلمات على حدود الأسى والإلهام بقلم محمد النجار و القصة تبدأ وتنتهي في أربع سطور تكاد تصعقك هكذا... ه
"أتبرع بخمسين دينار لحملة لعيونك، وليتني أستطيع التبرع بأكثر من ذلك"، بهذه الكلمات تحدث الطفل عمر هاشم المجالي (10 سنوات) لحملة عبر إذاعة محلية لجمع التبرعات لعمليات زراعة القرنيات في الأردن، وبعد هذا الحديث بيومين توفي عمر في حادث سير مؤسف ليتبرع والده بقرنيتي الطفل هذه المرة.

4 comments:

Anonymous said...

That's really sad :(

M Kilany said...

Nizar,
It is unbelievable...

Anonymous said...

:(

الله يرحمه ويصبر أهله

M Kilany said...

Amen...